يحكي الفيلم عن حسن بهلول (عادل إمام) كنموذج للإنسان البسيط الذي أجبرته ظروف الحياة على أن يعيش حالة البطالة ، فهو لا يعمل ولا يستطيع حتى الزواج من خطيبته (عايدة رياض) ، ويحاول أن يعيش حياته التي يصبغها بعبثية جميلة ، معتمداً على قدراته وخبراته في الحياة .

واقعه مظلم وآماله محطمة ، إلا أنه يملك قدراً كبيراً من الحب والإحساس بالمسئولية تجاه وطنه .

عندما يجري حسن إتصالاً بجهاز أمن الدولة ، ويتحدث الى الضابط (حسين فهمي) ليبلغه عن توقيت حريق سيحدث في أحد المصانع في اليوم التالي .

وعندما يسأله الضابط عن كيفية معرفته بذلك ، يبلغه حسن بأنه شاهد الحادث في الحلم . وبالفعل يقع الحادث ، لتبدأ علاقة من نوع خاص بين حسن والضابط.

كوميدى – دراما – انتاج سنة 1991 .